السبت, 2020-05-30, 8:54 AM
لقد دخلت بصفتك ضيف | مجموعة "الضيوف"أهلاً بك ضيف | RSS

مرحــــــــــب أهـــــــــــــل بـــــــــــلادى

    :

مدير الموقع

ا/جيهان فاروق موسى
 
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
طريقة الدخول
الرئيسية » 2011 » يونيو » 7 » هل كان مبارك صاحب الضربة الجوية فى اكتوبر73؟
3:48 PM
هل كان مبارك صاحب الضربة الجوية فى اكتوبر73؟
Share |
هل كان مبارك صاحب الضربة الجوية فى اكتوبر73
آخر الأخبار :استطاعت القوات المسلحة المصرية بعزيمة رجالها أن تحقق نصرا غاليا على العدو الإسرائيلي عام 1973، وكانت الضربة الجوية الأولى بداية الانتصار فهي التي أعادت كرامة المصريين بعد نكسة 1967، ومؤخرا خرجت بعض الأصوات عقب ثورة 25 يناير لتشكك في الأهداف الإستراتيجية للضربة ومنها الكاتب الكبير محمد حسنين هيكل في حواره الذي أجراه لصحيفة الأهرام في الشهر الماضي. وترتب على تصريحات هيكل حول الضربة الجوية قيام 45 طيارا من القوات المسلحة ممن شاركوا في حرب أكتوبر بتقديم بلاغ ضد هيكل اتهموه فيه بإهانة القوات المسلحة بسبب تصريحاته التي ذكر فيها انه لم تكن هناك ضربة جوية في الحرب ولكن ما حدث لا يخرج إلا عن كونه مظاهرة جوية أعادت الروح المعنوية للمقاتلين، لكن الطيارين قالوا في البلاغ «انه من غير المعقول إرسال مائتين وعشرين طائرة للعدو المتفوق على مصر لتحقيق هدف نفسي مستشهدين بآراء خبراء عسكريين وأجانب حول دور القوات الجوية في المعركة». وفي السياق تردد على مدار 30 عاما مضت أن الرئيس السابق حسني مبارك هو صاحب الضربة الجوية التي استطاعت أن تشل حركة العدو الإسرائيلي حينها ليتحقق بعدها نصر غالي، وجاءت ثورة 25 يناير التي أطاحت بنظام الرئيس السابق مبارك ليتم الحديث مجددا عن هذا الملف. وفي هذا الصدد أكد اللواء طيار محمد عكاشة لبرنامج العاشرة مساء على فضائية دريم 2 أن جميع ضباط سلاح الجو خرجوا من حرب 67 وأمام أعينهم ضرورة رد الهزيمة والانتصار «لابد من الانتصار من منطلق الإحساس للواجب، ولذا استطاعوا في ظل هذه العزيمة أن يحققوا النصر في حرب 1973. وحول الترويج لمبارك خلال فترة رئاسته عن طريق نسب الضربة الجوية له، قال عكاشة «الضربة الجوية ليست ملك لأحد ولا يمكن أن تنسب لفرد، فهي ملك مصر والقوات المسلحة بالكامل والقوات الجوية التي نفذتها، واشترك فيها الشعب المصري بأكمله عن طريق 5 آلاف فنيا و500 مهندس شاركوا 228 طيارا مصريا في العمل من أجل تنفيذ الضربة الجوية الأولى، ومن أجل حماية الطائرات من قصف العدو لها أثناء وجودها على الأرض تم إنشاء حواجز حماية «دشمة». وهو الابتكار الذي انفردت به مصر في هذا الشأن وكان اختراعا عبقريا اشترك في بنائها مئات الآلاف من العمال والفلاحين وحمل الشباب والصبية مواد البناء من أجل استكمال هذه «الدشم» وبهذا يكون الجميع قد شارك في الضربة الجوية الأولى ويملكها الشعب المصري. وقال اللواء عكاشة أثناء الحلقة وقد بدا عليه التأثر الشديد «دماء الناس اللي راحت في بناء الحواجز كيف يمكن مواجهتها يوم القيامة بعد ان حاول البعض حذف دورهم من تنفيذ الضربة الجوية التي حققت الانتصار». ورأى محمد عكاشة انه من الأفضل حينما يريد البعض التعرف على وقائع حرب أكتوبر فعليه التوجه إلى مراكز الدراسات الخاصة بالقوات المسلحة بدلا من الاستماع إلى الخيال الذي يردده بعض الكتاب عن حرب لم يسمعوا عنها
مشاهده: 464 | أضاف: GihanFarouk | الترتيب: 5.0/1
مجموع المقالات: 1
0  
1 مصري جدا جدا   (2011-06-07 5:50 PM) [مادة]
ورأى محمد عكاشة انه من الأفضل حينما يريد البعض التعرف على وقائع حرب أكتوبر فعليه التوجه إلى مراكز الدراسات الخاصة بالقوات المسلحة بدلا من الاستماع إلى الخيال الذي يردده بعض الكتاب عن حرب لم يسمعوا عنها
..............زبارك الله فيك وتحية خاصة لكل ضباطنا وجنودنا وكل شعبنا الحبيب اللى شارك ولو بالقليل لدعم الحرب وتحقيق نصر اكتوبر العظيم

dth="100%" cellspacing="1" cellpadding="2" class="commTable">
الاسم *:
Email:
كود *:
بحث
التقويم

جميع الحقوق محفوظه لموقع مرحب أهل بلادى