الخميس, 2020-10-29, 8:23 PM
لقد دخلت بصفتك ضيف | مجموعة "الضيوف"أهلاً بك ضيف | RSS

مرحــــــــــب أهـــــــــــــل بـــــــــــلادى

    :

مدير الموقع

ا/جيهان فاروق موسى
 
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
طريقة الدخول
الرئيسية » 2011 » سبتمبر » 26 » الطب الشرعي: خالد سعيد قتل بلفافة دُسّت عنوة بفمه
9:31 PM
الطب الشرعي: خالد سعيد قتل بلفافة دُسّت عنوة بفمه
Share |
الطب الشرعي: خالد سعيد قتل بلفافة دُسّت عنوة بفمه
قالت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية يوم السبت نقلا عن تقرير للطب الشرعي ان الناشط المصري خالد سعيد الذي اسهم موته العام الماضي في اندلاع الاحتجاجات التي اطاحت بالرئيس المصري السابق حسني مبارك توفي مختنقا جراء دس لفافة في فمه عندما كان فاقدا للوعي. وأضافت الوكالة ان تقريرا فنيا قضائيا مؤلفا من 25 صفحة كشف عن "معلومات تدلل على ان المجنى عليه فى القضية -التى ترجع وقائعها الى يونيو/حزيران من العام الماضى- قد تعرض الى الضرب وتم حشر لفافة إلى فمه عنوة اثناء فقدانه للوعى." وأرجأت محكمة جنايات الاسكندرية يوم السبت محاكمة شرطيين متهمين بضرب سعيد حتى 22 اكتوبر/ تشرين الاول للسماح للمحامين بدراسة تقرير الطب الشرعي الذي قدمه فريق من الخبراء الطبيين الذين فحصوا جثمان سعيد لتحديد سبب الوفاة. وتابعت ان التقرير الفنى القضائى المشكل بقرار محكمة جنايات الاسكندرية من ثلاثة اساتذة بكليات الطب بجامعات مصرية اوضح ان "المجنى عليه فى القضية تعرض الى الضرب وتم حشر لفافة الى فمه عنوة اثناء فقدانه للوعى." وقالت "ودلل التقرير الفنى القضائى على ان الاصابات بمنطقة رأس وجبهة المجنى عليه ناجمة عن الاعتداء عليه واسفرت عن قطع بالوصلات العصبية بالمخ والتى ادت الى حالة اغماء مؤكدا انه يستحيل عليه ابتلاع اللفافة الواردة فى احراز القضية." وذكر شهود ونشطاء مدافعون عن حقوق الانسان أن سعيد (28 عاما) لقي حتفه في الاسكندرية في يونيو/ حزيران من العام الماضي بعد أن جره الشرطيان من مقهى للانترنت وضرباه. وأعلنت السلطات المصرية انذاك أنه توفي اثر اختناقه بسبب ابتلاع لفافة مخدرات.

وقبل وفاته بث سعيد بث على الانترنت شريطا مصورا ظهر فيه شرطيان وهما يقتسمان على ما يبدو كمية من المخدرات المضبوطة. وأمر القاضي أيضا بحظر النشر في القضية اعتبارا من الجلسة المقبلة وحتى انتهاء المحاكمة "لضمان سلامة سير العدالة". وكانت النيابة العامة اتهمت أمين الشرطة محمود صلاح محمود ورقيب الشرطة عوض اسماعيل سليمان بالقبض على شخص دون وجه حق واستخدام القسوة والتعذيب البدني وهما تهمتان تصل أقصى عقوبة لهما الى السجن 15 عاما. ولم توجه لهما تهمة القتل. وذكرت منظمة هيومان رايتس ووتش المعنية بحقوق الانسان ومقرها نيويورك أن هناك أدلة على أن شرطيين بملابس مدنية قتلا سعيد وأن الدولة عجزت عن توضيح سبب اثار الضرب على جسمه.

مشاهده: 251 | أضاف: GihanFarouk | الترتيب: 5.0/1
مجموع المقالات: 0
dth="100%" cellspacing="1" cellpadding="2" class="commTable">
الاسم *:
Email:
كود *:
بحث
التقويم
أرشيف السجلات

جميع الحقوق محفوظه لموقع مرحب أهل بلادى