الخميس, 2020-10-29, 8:04 PM
لقد دخلت بصفتك ضيف | مجموعة "الضيوف"أهلاً بك ضيف | RSS

مرحــــــــــب أهـــــــــــــل بـــــــــــلادى

    :

مدير الموقع

ا/جيهان فاروق موسى
 
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
طريقة الدخول
الرئيسية » 2012 » أغسطس » 18 » حقيقة فتوى قتل المتظاهرين على لسان قائلها
6:36 PM
حقيقة فتوى قتل المتظاهرين على لسان قائلها
Share |

حقيقة فتوى قتل المتظاهرين على لسان قائلها

تم عرض أسألتكم واستفساراتكم علي الشيخ هاشم اسلام الذي أطلق عليه مؤخرا "صاحب فتوي قتل المتظاهرين" وجاءت الردود علي أسئلتكم كما يلي:

 

س/ ما تعليقك علي ما البلاغ الذي تقدم به الأستاذ أحمد يحي مدير المركز الوطني للدفاع عن الحريات تحت التأسيس ضدك للنائب العام؟

 

ج/ بالنسبة له كشخص له كامل الاحترام عندي ، وله حق في أن يفعل ما يشاء،  ولكن كنت أتمني أن يتصل بي ليعرف الحقيقة ، لأن هذا الكلام ليس متجه للمظاهرات السلمية إطلاقا.

 

س/ ماذا تقول للدكتور البرادعي بعد أن طالب بمحاكمة كل الشيوخ الذين يثيرون بلبلة في الشارع المصري؟

ج/ أنا احترم الدكتور البرادعي ولكن أيضا كان عليه أن يتصل ليعرف بدلا من ان يحكم غيابا ، وعلي المقابل نحن نعيش فترة من تهميش العلماء ، فلماذا نضع للعالم وصاية معينة ،لماذا لا نترك العالم يتحدث في القضايا الملحة والفقه السياسي علي اعتبار أن الإسلام شامل لكل مناحي الحياة ، فهدف ما قلته منع الفتنة لكن تناول الإعلام الخاطئ لكلامي هو ما أثار الفتنة.

فلماذا لم يعترضوا علي شيخ الأزهر عندما قال أن هؤلاء الخارجين علي الحاكم في ثورة 25 يناير يطبق عليهم حد الحرابة ، وأن المظاهرات حرام شرعا ،وعندما أهدرت أناس دم رئيس مصر .

 

س/ رغم أن فتواك صبت في خانة الدكتور محمد مرسي ولكنك لقيت أكثر الهجوم من التيارات الإسلامية إخوان وسلفيين ؟

ج/ أنا أقول كلمة حق لله وفتواي متوجهة إلي البعض من الخارجين وليس للكل ، إذ أنهم يريدونها ثورة دموية ،هل يقبل أحد أن تكون اتلك الثورة دموية

 

س/ قد فرقت في حديثك بي حد الحرابة والتظاهر السلمي ، فكيف ذلك؟

ج/ الإسلام كفل التظاهرات السلمية الاحتجاجية ، وطالما الهدف منها مشروع ، وفي الدول المتقدمة يخرجون في مظاهرات محددة الأماكن والأوقات وفي حماية الشرطة نفسها ، فهذا مقبول وعلي العكس فالإسلام مبني في الأساس على النهي عن المنكر والأمر بالمعروف وهو في ذاته احتجاج سلمي ، فالدفاع الشرعي عن النفس مباح ومكفول.

 وهناك خيط رفيع بين السلمية والدموية ، فالإسلام لا يقبل هذا، فحد الحرابة أن يقوم مجموعة أشخاص يرعب الناس بقوة السلاح ويسلب المال والعرض، فهذه جرائم حرابة العقاب فيها علي قدر الجريمة

بدليل ما تقوم به الدولة من مواجهة الخارجين عن الدولة في سيناء فهؤلاء دمهم هدر ولا حرمة له.فهذا اختصاص الدولة والشعب أعزل ويساند الدولة بالوقفة السلمية والتأييد والمساعدة غير المسلحة

 

س/ أنت لم تظهر قبل الثورة وحاولت الظهور فقط بعد ثورة يناير ؟

ج/ علي العكس، الحمد لله تاريخنا معروف منذ أن كنت طالبا في الجامعة فكنت أقود المظاهرات السلمية الاحتجاجية داخل الحرم الجامعي لجامعة الأزهر وكنا نحتج ضد الظلم والقهر والدكتاتورية، ولي مواقف معروفة ، ولو أنا من "إياهم" لكنت من القيادات الكبرى في الأزهر الآن لكني مهضوم الحقوق.

 

س/ خلال فتواك القديمة أو احالية مجال الجدل ، هل تعرضت بالسوء علي الإخوة المسيحيين؟

هذا لم يحدث مطلقا، من قريب أو بعيد او حتي مجرد تلميح لم يحدث بالعكس ، إذا رجعت لحلقاتي علي الفضائيات وجميع أعمالي ، وحلقاتي مع بعض القساوسة ، تجدني أؤكد علي حقوق المواطنة التي تنبع من الدين لا القانون ، فالشريعة الاسلامية كمصدر للتشريع تعني "اوتوماتيك" حق الاحتكام الي دينهم في قوانين الأحوال الشخصية .

وحرمة إخواننا المسيحيين كحرمة إخوانهم المسلمين في مصر سواء بسواء.

 

س/ بم تفسر شروع اتئلاف أقباط مصر إلي إصدار بيان يستنكرون فيه ما ورد علي لسانكم من فتوى؟

لهم كامل الحرية كمواطنيين ، وأنا أحترمهم وكان من الأولي أن يتصلوا بي ، وأنا لم أتعرض للإخوة المسيحيين من قريب أو بعيد وهذا لن يزايد أحد علينا فيه ، وكون أن هناك من يريد أن يخلط الأوراق فهذا شأنهم ولا يعنيني فكلامي واضح وصريح.

عن شبكة محيط...


مشاهده: 306 | أضاف: GihanFarouk | الترتيب: 5.0/1
مجموع المقالات: 0
dth="100%" cellspacing="1" cellpadding="2" class="commTable">
الاسم *:
Email:
كود *:
بحث
التقويم
أرشيف السجلات

جميع الحقوق محفوظه لموقع مرحب أهل بلادى