الأربعاء, 2020-12-02, 12:30 PM
لقد دخلت بصفتك ضيف | مجموعة "الضيوف"أهلاً بك ضيف | RSS

مرحــــــــــب أهـــــــــــــل بـــــــــــلادى

    :

مدير الموقع

ا/جيهان فاروق موسى
 
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
طريقة الدخول
الرئيسية » 2011 » أغسطس » 25 » وقاحة اسرائيلية جديدة فى حق مصر
4:25 PM
وقاحة اسرائيلية جديدة فى حق مصر
Share |
وقاحة اسرائيلية جديدة فى حق مصر
يبدو أن "تهاون" الحكومة المصرية فى الرد بقسوة على جريمة اسرائيل بقتل الجنود ، دفعها لارتكاب وقاحة جديدة ..

الوقاحة الاسرائيلية كشفتها ورقة احتجاج رسمي قدمتها سفارة إسرائيل بالقاهرة إلي وزارة الخارجية بسبب تسلق المواطن المصري أحمد الشحات واجهة العقار الكائنة به السفارة واسقاط العلم الإسرائيلي ورفع العلم المصري بدلا منه. تضمنت ورقة الاحتجاج ما يفيد بأن إسرائيل تحمل مصر مسئولية أمن أفراد البعثة الدبلوماسية ومقر السفارة الاسرائيلية وتحذر من المساس بها. كان الشاب أحمد الشحات قد تسلق العقار الكائنة به السفارة الاسرائيلية ونزع العلم الاسرائيلي ورفع بدلا منه العلم المصري قبل أن يحرق العلم الاسرائيلي وسط مئات المتظاهرين. يذكر أن السفير الاسرائيلي بالقاهرة اسحاق ليفانون غير متواجد في مصر بينما يشرف شالوم كوهين مسئول الملف المصري بوزارة الخارجية الاسرائيلية علي جميع الاتصالات مع مصر. وقال وزير الخارجية محمد كامل عمرو في تصريحات صحفية إن مصر ملتزمة أمام المجتمع الدولي بحماية جميع البعثات الاجنبية، مع كامل التقدير للمشاعر المصرية، منوها الي أن مصر لديها بعثات دبلوماسية في الخارج ويهمها تأمينها. وقال السفير حسن عيسي مدير إدارة إسرائيل الاسبق بوزارة الخارجية: إن إسرائيل مرعوبة من توابع العملية «الغبية» التي قامت بها ضد أفراد الأمن المصري علي الحدود. وأشار عيسي إلي أن مصر تمتلك فرصة تاريخية مدعومة بالمجتمع الدولي الذي أدان العنف الاسرائيلي بأن تطالب إسرائيل والولايات المتحدة بصفتيهما موقعتين علي اتفاقية كامب ديفيد بمراجعة بعض البنود الخاصة بالناحية الأمنية والتي تقوض كثيرا من التحركات المصرية علي الحدود. أوضح عيسي في تصريح خاص أن «كامب ديفيد» ليست اتفاقية مؤبدة وأنها قابلة للنقاش والمراجعة والتعديل خاصة إذا كان أحد طرفيها إسرائيل لا يلتزم بنصوصها ويقترف جرائم متذرعا بها. وأوضح أن الرئيس السابق حسني مبارك تغاضي علي اعتداءات مماثلة في السابق وهو ما شجع إسرائيل علي تكرار هذه الاعتداءات رغم أن «الحدود مفيهاش هزاز»، مشيرا إلي أن مبارك قلل من شأن مصر أمام هذا الكيان. وعن أداء الحكومة المصرية في الأزمة قال إن الارتباك ساد أول تحركاتها منوها إلي واقعة البيانات المتضاربة، وطالب باستدعاء السفير المصري للتشاور علي أقل تقدير وهي درجة احتجاج أقل من سحب السفير
مشاهده: 350 | أضاف: GihanFarouk | الترتيب: 5.0/1
مجموع المقالات: 0
dth="100%" cellspacing="1" cellpadding="2" class="commTable">
الاسم *:
Email:
كود *:
بحث
التقويم
أرشيف السجلات

جميع الحقوق محفوظه لموقع مرحب أهل بلادى