الإثنين, 2017-06-26, 3:07 AM
لقد دخلت بصفتك ضيف | مجموعة "الضيوف"أهلاً بك ضيف | RSS

مرحــــــــــب أهـــــــــــــل بـــــــــــلادى

    :

مدير الموقع

ا/جيهان فاروق موسى
 
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
طريقة الدخول
الرئيسية » 2013 » يونيو » 5 » تقرير للمخابرات: الحوار الوطني بالرئاسة حول سد «النهضة» كارثة
1:50 AM
تقرير للمخابرات: الحوار الوطني بالرئاسة حول سد «النهضة» كارثة
Share |

تقرير للمخابرات: الحوار الوطني بالرئاسة حول سد «النهضة» كارثة


قال مصدر أمنى إن المخابرات العامة المصرية، أعدت تقريرا عاجلاً بتكليف من رئيس الجهاز، حول آثار الحوار الوطنى الذى عقدته رئاسة الجمهورية، الاثنين، لبحث تداعيات بناء سهد النهضة الإثيوبى.

وأضاف المصدر، الذى رفض نشر اسمه، أن التقرير تضمن توقعات بوجود تأثير سلبى كبير وسط الرأى العام الإثيوبى، والدولى ضد مصر فى الفترة المقبلة، بسبب الحديث الذى جرى فى اللقاء المذاع، وشدد على أن المخابرات ترى أن المسؤولين عن تنظيم اللقاء بالرئاسة ارتكبوا خطأً جسيماً، بعدم إبلاغ الضيوف بإذاعة الحوار على الهواء.

وتابع أن المخابرات ذكرت فى تقريرها أنه ربما يتم استخدام محتوى الفيديو ضد مصر فى المحافل الدولية، لأن به نوعا من التحريض على إثارة البلبلة فى المجتمع الإثيوبى، ولذلك على مؤسسات الدولة المعنية بالملف دور مهم وحيوى فى التفاعل مع الحدث والسعى لاحتواء آثاره السلبية الجسيمة فى المستقبل القريب.

وأشار المصدر إلى أن الدبلوماسية المصرية والمخابرات العامة، عليهما دور كبير فى إزالة آثار هذا اللقاء من نفوس المسؤولين الإثيوبيين وشعبهم، وشدد على أن الأجهزة الرسمية المصرية، تكنّ كل احترام وتقدير لإثيوبيا حكومة وشعبا، وهناك علاقات تاريخية قوية بين الدولتين لا يمكن أن يؤثر عليها انفعال بعض ممثلى التيارات السياسية الذين حضروا اللقاء مع رئيس الجمهورية.

وتابع المصدر أن المخابرات أعدت 6 تقارير منذ بداية الأزمة الأسبوع الماضى حول سد النهضة وتداعياته على مصر والسودان، وأن هناك تنسيقا كاملاً بين المؤسسات المصرية والسودانية فى هذا الإطار، وأن هناك «لجنة أزمة» مشكلة من رئاسة الجمهورية والمخابرات العامة، ووزارات الدفاع والخارجية والرى لمتابعة جميع المستجدات.

وشدد المصدر على أن المخابرات لا يمكن أبداً أن تعبث بأمن إثيوبيا بأى حال من الأحوال، وأن مصر تفضل إلى حد بعيد الحل الودى للأزمة، تجنباً للصدام، وفى الوقت نفسه تفضيل مصر للحل الودى لا يمنع وضع سيناريوهات تتضمن استخدام كل الحلول الممكنة وأن جميع الخيارات مفتوحة.

من ناحية أخرى، قال الدكتور جمال زهران، عضو مجلس أمناء التيار الشعبى، لـ«المصرى اليوم»، إن حمدين صباحى، مؤسس التيار، كانت لديه رغبة قوية وإصرار على حضور لقاء الرئيس مع القوى السياسية، إلا أنه تزعم جبهة ترفض حضور «صباحى» اللقاء، وأقنعوه حوالى الساعة 12 منتصف ليل الأحد الماضى، بعدم الحضور. وأضاف «زهران»، أن حضور «صباحى» اللقاء كان سيعطى غطاء لشرعية مرسى، رغم أن حمدين كان يرى أن حضوره اللقاء يأتى من منطلق حرصه على الأمن القومى المصرى وقضية المياه.

وأشار إلى أن علانية اللقاء والحديث الذى دار فيه أثبت أن اللقاء كان سيئاً للغاية ومن نظموه عديمى المسؤولية، وأنه يجب اتهام حضور اللقاء بالخيانة العظمى، لما ارتكبوه فى حق الوطن خلال حديثهم

مشاهده: 112 | أضاف: GihanFarouk | الترتيب: 5.0/1
مجموع المقالات: 0
الاسم *:
Email:
كود *:
بحث
التقويم
«  يونيو 2013  »
إثثأرخجسأح
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

جميع الحقوق محفوظه لموقع مرحب أهل بلادى