«السيسي»: الجيش نار لا تلعبوا به ولا معه.. وإعادته للحياة السياسية «خطر» - 12 من مايو 2013 - مرحب أهل بلادى
الخميس, 2017-01-19, 6:00 PM
لقد دخلت بصفتك ضيف | مجموعة "الضيوف"أهلاً بك ضيف | RSS

مرحــــــــــب أهـــــــــــــل بـــــــــــلادى

    :

مدير الموقع

ا/جيهان فاروق موسى
 
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
طريقة الدخول
الرئيسية » 2013 » مايو » 12 » «السيسي»: الجيش نار لا تلعبوا به ولا معه.. وإعادته للحياة السياسية «خطر»
2:00 AM
«السيسي»: الجيش نار لا تلعبوا به ولا معه.. وإعادته للحياة السياسية «خطر»
Share |

«السيسي»: الجيش نار لا تلعبوا به ولا معه.. وإعادته للحياة السياسية «خطر»


قال الفريق اول عبد الفتاح السيسي القائد العام للقوات المسلحه، ان الجيش المصري لا يتدخل في الشان السياسي، ومصر تتسع لكل المصريين بمختلف فئاتهم وانتماءاتهم، ولكن لابد ان نعرف جيدا معني الخلاف واسس الحوار.

واشار السيسي علي هامش تفتيش حرب الفرقه التاسعه المدرعه، الي ان مشروع تنميه محور قناه السويس، الذي اعلنت عنه الحكومه مؤخرا "تم التجاوب معه من قبل القوات المسلحة، وما اردناه في هذا المشروع من تامين لمسارح العمليات ووحدات القوات المسلحه، تم التجاوب معه دون ضغوط، طبقا للرؤيه التي وضعتها وزاره الدفاع"، لافتا الي ان القوات المسلحه لا تعارض اقامه اي مشروعات تنمويه تخدم الوطن وتحسن امكانياته.

وشدد علي ان "الجيش والشعب ايد واحده"، وسيظل كذلك دائما، قائلا "البعض اعتبر كلمتي خلال حفل القوات المسلحه في تحرير سيناء نوع من التدلل للشعب، وانا اقول انا اتدلل للشعب المصري، التجبر ليس علي الشعب، والتجبر علي المجرمين والبلطجيه، انا عاطفي مش مشكله".

واضاف "فيه ضباط متضايقين وزعلانين من الاساءه التي وجهت الي القائد العام خلال الفتره الاخيره، اذا كان يكفيهم ان اتقدم لهم بالاعتذار فارجوا ان يتقبلوا اعتذاري، ما فيش اي حاجه تنال من معنوياتنا، وشرف لنا جميعا ان نكون اذلاء لله ولهذا الشعب العظيم، ولن نتجبر ابدا".

وحول الوضع الامني في سيناء قال السيسي "اياكم ان تعتقدوا ان مشكله سيناء يمكن ان تحل من خلال قتل الناس وملاحقتهم، اطلاقا.. فسيناء تحتاج الي تنميه حقيقيه لا يمكن ان تختزل في عمليه امنيه، وهو ما تسعي اليه القوات المسلحه دائما".

واوضح الوزير ان القوات المسلحه تتعاون مع العديد من الدول الشقيقه والصديقه في مجال التدريبات المشتركه ورفع الكفاءه القتاليه، وزياره تركيا الاخيره كانت ضمن ذلك التعاون، لافتا الي ان تبادل الخبرات امر علي درجه كبيره من الاهميه.

واضاف السيسي "الامن القومي تصنعه الكثير من مؤسسات الدوله، ومنابع النيل لازم نحترم مصالح الاخرين، وهذا كلام ليس للاستهلاك المحلي او السياسي، لابد ان نجلس ونتفاهم من اجل حل، تراعي مصالح جميع الاطراف، واستخدام القوه له حسابات دقيقه جدًا، ويجب ان يعرف الجميع ان هناك حراك كبير بيتم في البلد لازم كلنا نشارك فيه، كلنا كشعب وليس كجيش، وهناك من يتحدث دون ان يعرف معني نزول الجيش الي الشارع يضرب، هذا امر في غايه الخطوره".

واستطرد: "انا عاوز اطمن كل المصريين علي الحدود الاستراتيجيه المختلفه، من شهر اكدت في سيناء انه لن يتم قتل برئ واحد، ولن تنتهك كرامه اي احد ابدا، وموضوع هدم انفاق الحدود مستمر ولا تخاذل فيه، وخلو بالكم من جيش مصر رجاء، والمعالجه الحاسمه لسيناء ليست فقط ضرب الناس وقتلهم، لازم نكون عادلين لدرجه كبيره ونراعي مصالحهم بتنميه حقيقيه، ولهذا السبب لنا مصداقيه هناك، ولو لم نراعي ذلك سيسقط ابرياء".

واشار السيسي الي ان "العمل العسكري امر في غايه الخطوره، والعدوان علي الاخرين امر لا ينسي ابدا، ولا بد ان نعي ما نقوله جيدا ونزنه بميزان من ذهب"، موضحًا ان الجيش المصري حريص علي كيان الدوله وسيظل يقوم بدور تنموي من خلال مشروعات وطرق ومحطات مياه لاجل المواطن المصري.

واضاف: "يا مصريين اتحدوا وتفاهموا واتفقوا علي اليات العمل، وتحركوا علي اساسها وانا في تلك العبارات لا اسوق لاحد، ولكن احاول جاهدا ان اخدم بلدي، والجيش المصري قوة قاهرة لا تستخدم الا لحمايه الشعب، ولا احد يجابه الشعب، ومن يفعل ذلك يهدم بلده، ونحن نعي ذلك جيدا، واستدعاء الجيش المصري للحياه السياسيه مره اخري امر في غايه الخطوره وقد يحول مصر الي افغانستان والصومال".

وتابع السيسي: "انتو مش قادرين تقفوا امام الصندوق الانتخابي 10 ساعات او 15 ساعه حتي تحققوا ما تريدونه من تغيير، بدلا من التضحيه بجيشكم ورجال قواتكم المسلحه، التي لن يستطيع احد ان يورطها ان شاء الله".



مشاهده: 131 | أضاف: GihanFarouk | الترتيب: 0.0/0
مجموع المقالات: 0
الاسم *:
Email:
كود *:
بحث
التقويم
«  مايو 2013  »
إثثأرخجسأح
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031

جميع الحقوق محفوظه لموقع مرحب أهل بلادى